الشفة الأرنبية

– تدخل الشفة الأرنبية ضمن تشوهات الوجه، نتيجة عدد من العوامل حيث يحدث انفصال بين جانبي الشفة العلوية، أو فجوة صغيرة تتكون بينهما في أنسجة الجلد، وغالباً ما يمتد هذا الانفصال ليتجاوز قاعدة الأنف ويتضمن عظام الفك العلوي.

 

حقائق عن الشفة الأرنبية

قد تحدث الشفة الأرنبية بتشوه في الشفة العليا أو قد يكون هناك تشوه في سقف الفم أو الأثنين معا.

ويبدأ حدوثها في الجنين مع بداية تكونه داخل الرحم، عادة ما تتكون أجزاء الشفة العليا والحنك بشكل منفصل في الثلاثة شهور الأولى من فترة الحمل ومن ثم تلتحم بعد ذلك مكونة سقف الفم والشفة العليا. 

تظهر حالات الشفة المشقوقة والحنك المشقوق عندما لا تلتحم الأنسجة الموجودة في وجه الطفل وفمه بالشكل الصحيح. في الحالات الطبيعية، تلتحم الأنسجة التي تشكل الشفة والحنك مع بعضها في الشهرين الثاني والثالث من الحمل ولكن في حالة الأطفال المصابين بالشفة المشقوقة والفم المشقوق، لا يحدث الالتحام مطلقًا أو يحدث بصورة جزئية فقط، مما يؤدي إلى ترك فتحة .

 اعراض الشفة الأرنبية

وجود شق في الشفة أو أعلى الفم وهو قد يؤثر على جانب من الوجه أو الجانبين.

شق في الشفة أو يَمتد من الشفة حتى اللثة العليا  إلى أسفل الأنف.

شق في سقف الفم وهو لا يؤثر على مظهر الوجه.

قد يحدث الشق فقط في عضلات  الفك الرخو ويكون في الجانب الخلفي من الفم وتغطيه بطانة الفم.

ولا يلاحظ هذا النوع من الشقوق في الغالب عند الولادة وقد يشخص في وقت لاحق عند تطور العلامات مثل صعوبات في التغذية، صعوبات في البلع، مع احتمال خروج السوائل أو الطعام من الأنف، صوت أنفي عند التحدث، عدوى الاذن المزمنة.

أسباب الشفة الأرنبية

خلال الـ 12أسبوع الأولي من الحمل تبدأ جمجمة الجنين في التكوين، من خلال صفيحتين من العظام والأنسجة، يتمازجان سوياً وبشكل تدريجي وتتحركان باتجاه بعضهما ليبدأ الاندماج من مناطق الفم والأنف، كي تتكون الجمجمة الكاملة في النهاية.

ولكن إذا لم يتم هذا الاندماج بين الصفائح بالشكل الكامل والصحيح، سوف تنتج الشفة الأرنبية أو شق في الفك، ليولد الطفل مصاباً بهذا النوع من العيوب الخلقية.

ويحدث هذا نتيجة لعدد من العوامل من بينها:

أسباب وراثية: تلعب دوراً في زيادة خطر حدوث الشفة الأرنبية، لذا فإن احتمالات الإصابة بهذه التشوهات تكون أكبر عند حديثي الولادة في العائلات التي قد أصيب فيها أحد أفرادها من قبل. 

عوامل بيئية: إضافةً إلى الوراثة، هناك مجموعة من العوامل البيئية التي قد تلعب دوراً في حصول الحالة، منها إصابة الأم ببعض اضطرابات الغدد الصماء.

الأدوية : تناول الأم الحامل لبعض أنواع الأدوية التي قد يكون لها بعض الآثار الجانبية على الجنين خلال فترة الحمل قد يساهم في إصابة الجنين بشق الشفة، من بين هذه الأدوية أدوية الصرع، وبعض أدوية القلب، وأدوية علاج حب الشباب والتي تحتوي على الكورتيزون.

تعرض الام لبعض الأنواع من الأشعة او الإشعاعات

نقص التغذية أثناء فترة الحمل كنقص الفيتامينات والأملاح الضرورية و غيرها، مثل نقص حمض الفوليك.

أمراض مختلفة : قد تحدث الإصابة نتيجة لتعرض الأم خلال مراحل نمو الجنين داخل رحمها للإصابة ببعض أنواع العدوى الفيروسية.

 

 مضاعفات الشفة الأرنبية

تؤثر الشفة الأرنبية على جانب كبير من حياة الطفل أو الشخص المصاب بها في حالة عدم العلاج ونموه مسببة عدد من المضاعفات وهي:

مشاكل في النطق والحديث، حيث أن الشخص بحاجة لعمل الشفاه والفك واللسان وسقف الحلق سوية وتناسق حتى تخرج الحروف بالشكل الصحيح: تظهر مشاكل التحدث بالنسبة للأطفال الذين يعانون من الشفة الأرنبية أو شق في سقف الحلق عن طريق إصدار صوت من خلال الأنف والذي ينتج عنه صعوبة فهم الكلام. ولا تظهر تلك المشكلة على كل الأطفال الذين يعانون من مشكلة الشفة الأرنبية، وتؤدي جراحات إصلاح الشفة الأرنبية لحل المشكلة بشكل نهائي.

مشاكل في الفم والأسنان، وزيادة فرص الإصابة تسوسات الأسنان والحاجة للحصول على تقويم للأسنان.

التهابات في الأذن قد تسبب فقدان السمع وبشكل دائم: وذلك لتراكم السوائل في الأذن الوسطى. ,إذا تُركت تلك المشكلة دون علاج، فإن عدوى الأذن يمكن أن تسبب فقدان السمع، ولمنع حدوث ذلك يحتاج الأطفال الذين يعانون من سقف الحلق المشقوق عادةً إلى أنابيب خاصة موضوعة في طبلة الأذن للمساعدة في تصريف السوائل، ويجب فحص السمع عند الطبيب المختص مرة واحدة في السنة.

صعوبات واضحة عند محاولة تناول الطعام.

انخفاض في الثقة بالنفس.

بشكل طبيعي يمنع الحلق الطعام و السوائل من دخول الأنف، أما في حالة شق سقف الحلق، يؤدي ذلك إلى ابتلاع الطفل لكثير من الهواء برجوع الطعام إلى الأنف، كما يجعل رضاعة الطفل أمرًا صعبًا سواء في حالة الرضاعة الطبيعية أو الرضاعة الصناعية. ,نتيجة لذلك؛ قد يحتاج الطفل ذو السقف الحلقي المشقوق إلى حلمة أو زجاجة خاصة لاستقبال لبن الأم أو تركيبة الرضاعة الصناعية.

تشخيص الشفة الأرنبية

تسبب الشفة الأرنبية تغيرات واضحة جدًا في شكل الطفل، لذا من السهل تشخيصها. وفي بعض الأحيان يتم التشخيص عن طريق الموجات فوق الصوتية قبل الولادة، وفي حالة عدم التشخيص قبل الولادة يتم إجراء فحص بدني للفم وسقف الحلق لتأكيد وجود التشوهات من عدمه.

أنواع الشفة الأرنبية

الشفة الأرنبية بجانب واحد غير مكتمل : تسمى هذه الحالة بالشفة المشقوقة، ويكون حدوث الفجوة أو الإنفصال في الشفة بجانب واحد فقط، ويكون صغير جداً بحيث تبدو كندبة صغيرة.

الشفة الأرنبية من جانب واحد كاملة : في هذه الحالة قد تمتد الفجوة إلى الأنف وقد لا تمتد، وقد يصاحبها شق في السقف وقد لا يُصاحبها، وتكون في جانب واحد فقط من الشفة العليا 

الشفة الأرنبية الثنائية الكاملة :في الحالة الثالثة تكون الفجوة أو الإنفصال إثنين وعلى جانبي الشفاه، وقد يمتدوا إلى الأنف وقد لا يمتدوا، وقد يصاحبهم شق في سقف الفم أو لا

و ينقسم ظهور الشفة الأرنبية إلى ثلاث فئات :

 شفة أرنبية فقط و هي أكثر شيوعًا في الأولاد.

 شق في سقف الفم ويظهر بشكل أكبر في الفتيات.

 كلاهما معًا ويظهر بشكل أكبر في الأولاد.

علاج الشفة الارنبية

بسبب عدم وجود الشفة السليمة والتي تستطيع القيام بالرضاعة الطبيعية، يتم التركيز على مساعدة الطفل على الرضاعة خلال فترة الأشهر الثلاثة الأولى من حياة الطفل، وذلك باستعمال رضاعات مصممة لمساعدة الأطفال المصابين توصل الحليب إلى الحنجرة مباشرة.

ويتم إجراء أول عملية للطفل لإصلاح الشفة الأرنبية عندما يبلغ 3 أشهر بهدف إعادة بناء الشكل الطبيعي للشفة وتوصيل عضلات الشفة المنقطعة ببعضها وتعديل اللثة او الفك.

يتم علاج الشفة الأرنبية على عدد من المراحل تتضمن تدخلات جراحية وهي :

يكون التدخل الجراحي الأول من أجل تصليح الشفة وإعادتها بشكل طبيعي، وتكون هذه العملية عندما يكون عمر الطفل ثلاثة أشهر.

العملية الجراحية الثانية يطلق عليها السقف المشقوق: ويتم عملها عندما يكون عمر الطفل ستة أشهر، وتساعد في نمو وخروج الأسنان بشكل طبيعي وتقلل السوائل التي تمر من الشفاه إلى الأنف.

قد تحتاج بعض الحالات للتدخل لكي يضمن الطبيب بأن الأسنان ستنمو بشكل سليم يجب إصلاح المشاكل إن وجد، وعمل تقويم للأسنان.

التجميل:تكون هذه العملية هي الأخيرة، ويقوم الطبيب بعملها عندما يكون عمر الطفل ستة عشر عام، وتساعد في التخلص وازالة الندوب الناتجة عن الشفة الأرنبية والعمليات السابقة، كما تساعد في تحسين شكل الطفل ولكي يبدو طبيعياً .

تكلفة علاج الشفة الارنبية

تختلف التكلفة حسب عدد الإجراءات التي يتم اللجوء إليها وهل هناك حاجة لإجراءات تجميلية خاصة بنمو الأسنان وإصلاح المشاكل ان وجدت وهل تتضمن الإصابة شق في سقف الفم أم أنها شفة أرنبية فقط.

وهل يتضمن التكلفة علاج المضاعفات التي قد تنتج عن الشفة الأرنبية ومن بينها

علاج النطق لتصحيح الصعوبة في التحدث

عمل تقويمات للأسنان 

المتابعة من قبل طبيب أسنان أطفال لمتابعة نمو الأسنان وصحة الفم منذ سن مبكرة.

متابعة وعلاج أي التهابات في الأذن، ومن ضمنها أنابيب الأذن

استخدام الأجهزة المساعدة على السمع أو غيرها من الأجهزة المساعدة بالنسبة للأطفال المصابين بفقدان السمع.

أين يمكن علاج الشفة الارنبية

يقدم بيوتي كلينك، أفضل الخدمات والعمليات لكل ما يخص جراحات التجميل ومن بينها علاج الشفة الأرنبية ومتابعة الحالة حتى الانتهاء من العلاج بأحدث الأجهزة والتقنيات بأحسن الأسعار تحت أشراف الدكتور صابر عبد المقصود، استشاري جراحة التجميل والحروق نحت القوام والعيوب الخلقية للأطفال وجراحات اليد وجراحات الوجه والفكين وعضو الجمعية الدولية لجراحي التجميل وعضو الجمعية المصرية لجراحات اليد.

للتواصل مع دكتور حسين صابر

دكتوراة جراحة التجميل و الحروق و العيوب الخلقية للأطفال و جراحات اليد و جراحات الوجه و الفكين واستشارى جراحة التجميل والليزر

تقييمك للمقال
[Total: 0 Average: 0]